الأخبار الحية

جبران عبدالرحمن: أكبر منصة عرض متكاملة تحت سقف واحد

24/04/2018

تشمل الشركات السعودية المشاركة في معرض الخليج للبناء 2018 شركة رضايات للطلاء الواقي، وبلاست باو العربية، وشركة مصنع فابكو للبلاستيك، وبونار ناتبت، وشركة أيزوماكس للصناعات، ومؤسسة الخشب الذكي للتجارة، والشركة العربية للبلاط (آرتك)، وشركة ستيكو لتكنولوجيا الظل، وشركة ريسا الخليجية للسقالات، وشركة عوازل الخليج الصناعية المحدودة، وسحر الرياض للمقاولات والتجارة، والشركة العربية لدعم وتأهيل المباني المحدودة، ومصنع رافع للصناعات المعدنية. وحلول المباني الخضراء.

     وخلال المعرض، ستقدم الشركات السعودية مجموعة متنوعة من منتجات ومواد البناء التي تشمل الأنابيب الحديدية، والأغشية المقاومة للماء، والمظلات الخشبية، والأقمشة الأرضية، والأبواب الحديدية المصنوعة بتقنية الليزر، والعوازل الحرارية، والأطلية، ومنتجات الجص.

كما يستضيف معرض الخريف للعقار شركات من الشارقة ودبي وأبوظبي تمثل دولة الإمارات العربية المتحدة بالإضافة إلى وسطاء عقاريين ومطورين من المملكة المتحدة وتركيا، علاوة على ذلك استقطبت دورة هذا العام مطورين من باكستان للمرة الأولى،

     وعن المشاركة السعودية في فعاليات معرض الخليج للبناء، يقول جبران عبدالرحمن، المدير التنفيذي لشركة الهلال للمؤتمرات والمعارض، الجهة المنظمة للحدث: «لا شك أن الوجود القوي للشركات السعودية في فعاليات معرض الخليج للبناء إنما يعدُّ خيرَ شاهدٍ على القيمة التي يوفرها المعرض لشركات الإنشاء ومواد البناء من جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي. وستزيد هذه المشاركة من الأجواء التنافسية التي سيشهدها زوَّار معرض الخليج للبناء».

ويضيف: «لقد اتخذت الشركات السعودية، دون أي دعمٍ من أي جهاتٍ حكومية، نهجًا ديناميكيًا يهدف إلى الاستفادة مما حققته استراتيجياتها التجارية وترويج علاماتها التجارية خارج المملكة العربية السعودية. وإننا سعداء بأن هذه الاستراتيجيات تؤمن بأهمية الفرص التجارية التي يوفرها معرض الخليج للبناء للجهات العارضة المشاركة في فعالياته».

     ويحافظ معرض الخليج للبناء على مركزه الريادي كنقطة جذب وتجمع لقطاعات البناء والإنشاء المزدهرة في منطقة الخليج الشمالية، والتي تدعمها مشاريع بمليارات الدولارات تتراوح من البنى التحتية المدنية إلى المناطق السكنية والتجارية الجديدة. وتشهد سوق البناء في مملكة البحرين مؤشرات إيجابية مع زيادة الاستثمارات في مشاريع البنى التحتية، ومشروع توسعة المطار، فضلا عن ارتفاع أعداد المشاريع العقارية الجاري إنشاؤها في الوقت الحالي.

     من ناحية أخرى، واصلت مجموعة الحاج حسن رعايتها الإستراتيجية لمعرض الخليج للبناء 2018. وتعد مجموعة رائدة متعددة الأنشطة في قطاعات الإنشاء والبناء في مملكة البحرين وترتبط بعلاقات شراكة متنوعة في جميع دول الخليج. وستعرض الشركة محفظة أعمالها المتنوعة من الشركات المتخصصة في مواد البناء مثل شركة البحرين للخرسانة المسبوكة، وشركة طابوق البحرين، وشركة الحاج حسن للخرسانة المخلوطة، والشركة العربية لصناعة الكيماويات (ايزولا)، والمعدات الثقيلة.

    أمَّا شركة كافلاني وأولاده فتضم محفظة أعمالها أكثر من 50 ألف منتج وتمثل ما يربو على 150 علامة تجارية من جميع أنحاء العالم. وقد انضمت الشركة لمعرض الخليج للبناء لتكون الراعي الاستراتيجي للمعرض.

     يقول براشانت غاندي، مدير الشركة: «إن شركتنا تقدِّر الابتكار وتسعى باستمرار إلى تقديم منتجات وحلول مبتكرة جديدة إلى السوق. يعد معرض الخليج للبناء الحدث الأكبر لقطاع البناء والإنشاء في البحرين ويمثل منصة مثالية لإطلاق المنتجات والخدمات المبتكرة في هذا القطاع».

وتشتمل منتجات الشركة المتنوعة على أدوات الطاقة، ومواد البناء، والمواد الاستهلاكية الكهربائية، وقطع غيار أجهزة التدفئة والتهوية وتكييف الهواء، ومعدات السلامة، والمواد الكيميائية، ومعدات التجهيزات، والمثبتات، ومعدات الرفع، والأدوات الصحية، والعزل المائي، والأجهزة الدقيقة.

وسوف يستقطب معرض الخليج للبناء كل من الزوار المحليين والإقليميين، بما في ذلك مطوري العقارات، والمصنعين، والوكلاء، والموزعين، والمستثمرين، والمقاولين، ومصممي الديكور، والمعماريين، ومديري المشتريات.

      وتعتزم آمنة للعوازل والكيماويات- إحدى شركات مجموعة شركات المزعل- عرض منتجاتها وحلولها الذكية الموفرة للطاقة والصديقة للبيئة لقطاع البناء خلال معرض الخليج للبناء 2018.

     يعلِّق سليمان المزعل، المدير التنفيذي لشركة آمنة للعوازل والكيماويات قائلا: «لا يعتمد دعمنا لمعرض الخليج للبناء على القيمة التجارية التي يوفرها لشركتنا ومنتجاتنا فحسب. فمع رعايتنا لقطاع التكنولوجيا الخضراء في المعرض سنكون قادرين على طرح قضية تتزايد أهميتها بالنسبة لقطاع البناء والإنشاء في دول مجلس التعاون الخليجي تتعلق بأثر المواد المستخدمة في قطاع البناء على البيئة. هذا الأثر لا يقتصر على ما تم استخدامه اليوم، بل يشمل تحلل مواد البناء وتأثيرها على بيئتنا على المدى الطويل. ويسعدنا أن يمتلك معرض الخليج للبناء الرؤية المناسبة للترويج لهذه القضايا التي تؤثر في الأجيال القادمة بدول مجلس التعاون الخليجي».

    وتشكل شركة النسر لتصنيع الألمنيوم والحدادة إضافة أخرى قيّمة للجهات الراعية للمنتجات في معرض الخليج للبناء، وهي شركة رائدة توفر الأبواب والرولنغ شاترز في البحرين.

وفي هذا الصدد، يقول ديفراج داس، مدير عام الشركة معلقًا على دعم شركته للمعرض: «باعتبارنا موردًا رائدًا في البحرين، فقد انتهزنا فرصة المشاركة في هذا المعرض الرائد للترويج لشركتنا من خلال تقديم الرعاية الأولى من نوعها لقطاع الأبواب والشاترز في معرض الخليج للبناء».

وسوف تسلِّط شركة النسر لتصنيع الألمنيوم والحدادة الضوء خلال المعرض على مجموعة واسعة من المنتجات والعلامات التجارية للأبواب القياسية، و35 موديلا من أبواب الرولنغ شاترز، وأبواب الكراجات، والأبواب القابلة للطي، ومظلات الأسطح.

     ويختتم الدكتور عادل حسن العالي، رئيس مجلس إدارة مجموعة الحاج حسن قائلا: «لاشك أن السوق تتسم بالتنافسية العالية، ولكن معرض الخليج للبناء يعد حدثًا مهمًّا للتواصل وتبادل المعلومات والتعرف على أحدث التطورات في المنتجات وتقنيات البناء».

وبالتزامن مع معرض الخليج للبناء، سوف يُقام معرض الخليج للعقار 2018 والذي يستعد لتحطيم الأرقام القياسية للعام الماضي، حيث يشهد هذا الحدث العقاري المهم نموًا ملموسًا عامًا بعد عام.

لقد نجح المعرض المتخصص في العقارات في تجاوز الرقم القياسي في المساحة التي حققها العام الماضي. ففي دورة 2018. سوف يحطم المعرض حاجز الـ2500 متر مربع. وفي ظل تحقيق نمو بنسبة 15% في مساحته، وعرض مشاريع تزيد قيمتها عن 15 مليار دولار أمريكي، فإن معرض الخليج للعقار يعد واحدًا من أكثر معارض العقارات أهمية وقيمة لكل من البائعين والمشترين في المنطقة.

     ولم يقتصر نمو معرض الخليج للعقار على زيادة مساحته وأعداد المشاركين، بل امتد إلى تسجيل رقم قياسي في عدد الجهات الراعية أيضًا، حيث تضم قائمة الرعاة الاستراتيجيين لمعرض الخليج للعقار 2018 شركة ديار المحرق، وإيجل هيلز، وجي إف إتش العقارية، ومنارة للتطوير، بالإضافة إلى شركة ميتروبوليتان القابضة. كما يحظى المعرض بمستوى غير مسبوق من الدعم من المطورين العقاريين الرائدين في مملكة البحرين. ويشمل ذلك الراعي الماسي رزدنسز شرق والراعي الذهبي شركة البحرين الأولى.

وسيعرض معرض الخليج للعقار أحدث مشاريع التطوير العقاري في مملكة البحرين، بما في ذلك مشاريع البارح، والنسيم، وديرة العيون، وهاربور رو، ومراسي البحرين.

     وتبرز أهمية معرض الخليج للعقار ومكانته المرموقة لقطاع العقارات في البحرين من خلال مشاركة جهاز المساحة والتسجيل العقاري، ومؤسسة التنظيم العقاري، وهيئة التخطيط والتطوير العمراني. وبالإضافة إلى الهيئات شبه الحكومية التي تقدم دعمها للمعرض، فقد حرص المطورون أنفسهم إلى المشاركة تحت مظلة جمعية التطوير العقاري البحرينية  (BaPDa)..

     ولاشك أن وجود إطار عمل تنظيمي واضح في البحرين سوف يساعد على تعزيز ودعم نظام الوساطة في مملكة البحرين. علاوة على ذلك، تحرص مؤسسة التنظيم العقاري على دعم المستثمرين من خلال تنظيم الإعلانات ومتابعة وتنظيم ممارسات المطورين وإلزامهم بفتح حساب ضمان. وبصفة عامة، فإن مؤسسة التنظيم العقاري التي طال ترقبها سوف توفر راحة البال والاطمئنان للمستثمرين في القطاع العقاري.

     وتبدو أهمية معرض الخليج للعقار كمعرض عقاري شامل واضحة غايته، وذلك من خلال مشاركة البنوك المحلية مثل بنك الإثمار، وبنك الإسكان كمطورين عقاريين، فضلا عن مشاركة بنك البحرين والكويت، والبنك العربي لتوفير خدمات مالية للمستثمرين في المعرض.

    ويشارك في معرض الخليج للعقار نخبة من أهم الأسماء اللامعة في عالم العقارات في المنطقة، مع مشاركة بائعين ومطورين ليس فقط من البحرين، بل من الإمارات العربية المتحدة، وتركيا، وتايلاند، وأمريكا، وباكستان، والمملكة المتحدة.

     وأخيرا ولكن بالتأكيد ليس آخرًا في هذا المهرجان الثلاثي المتميز هو معرض إنتريرز. وسوف يُرسي معرض هذا العام معايير أعلى من العام السابق للإبداع والتصميم والأثاث الراقي الذي سيقدمه المعرض.

     يمثل المعرض مهرجانًا للابتكار يتمحور موضوعه على الأجواء الإبداعية التي سيشهدها جناحا العرض الخاصان بالراعيين الاستراتيجيين للمعرض، أصباغ همبل ومجموعة باكوكو.

    ومن خلال تأثيرات الألوان لعام 2018. من المتوقع أن تخلق أصباغ همبل أجواء مميزة ولا سيما منتجها الثوري الجديد توباز بريليانس، وهو نوعٌ متطور من الأصباغ الداخلية أحادية الطبقات. ويتضمن هذا المنتج الجديد الصديق للبيئة مجموعة من 56 لونًا مستوحاة من مناطق الجذب الثقافي في مختلف دول العالم.

     فيما تُرسي مجموعة باكوكو الإيطالية التي تقدم رعايتها الإستراتيجية لمعرض إنتريرز للمرة الأولى هذا العام معايير عالية من خلال منتجاتها الراقية من المفروشات الكلاسيكية المستوحاة من عصر النهضة الإيطالية. وتعزز القدرات التصميمية التي يتمتع بها مالكا الشركة الزوجان المهندس المعماري وليد أبوجودة ومصممة الديكور تيريزا أبوجودة الفهم الإبداعي لمتطلبات التصميم الداخلي والأثاث المطلوب لدى العملاء.

ويضيف معرض إنتريرز فعاليتين جديدتين من شأنهما تعزيز أهمية هذا المعرض وإبراز دوره الإبداعي.

فسوف تتعاون جمعية البحرين للفنون التشكيلية لتقديم معرض «جداريات@ معرض إنتريرز». ويشارك فيه نخبة من الفنانين البحرينيين مثل عباس الموسوي، حسين ميلاد، عدنان الأحمد، حسين عيسى، عمر الراشد، حامد البوسطة، مهدي الجلاوي، ضوية العلويات، وداد البكر، الشيخة مروة آل خليفة، محمود فخراوي، محسن غريب، حيدر الشيباني، عبدالرزاق حمودة، عبدالإله العرب، محمد بحرين، خليل الهاشمي، محسن التيتون، وعلي المحميد.

ويسعى معرض «جداريات» إلى الارتقاء بالفن وجعله في متناول محبيه من خلال عرض مجموعات بأسعار مناسبة لأشهر الفنانين.

وبالإضافة إلى هذا المعرض، سوف يتم تنظيم عدد من ورش العمل والدورات الفنية على أيدي نخبة من كبار الفنانين البحرينيين.

    وفي هذا الصدد يقول جبران عبدالرحمن: «سعينا على مدى السنوات والدورات الماضية إلى بناء مكانة خاصة لمعرض إنتريرز كنقطة انطلاق للمواهب الإبداعية في مملكة البحرين ودول مجلس التعاون الخليجي. وهذا العام نفتح آفاقًا جديدة بدعم من رعاتنا الاستراتيجيين ومشاركة جمعية البحرين للفنون التشكيلية، حيث نسعى من خلال الدورات الفنية التي ستقدمها الجمعية لتنمية وتشجيع المواهب الإبداعية المستقبلية في مملكة البحرين».

وفي إطار الجهود الرامية إلى دعم مواهب الجيل القادم، سوف تعرض جامعة البحرين أيضًا تميّزها التعليمي من خلال أعمال طلابها في مختلف مجالات التصميم.

    أمَّا بالنسبة إلى محبي التسوق وعقد الصفقات المجزية، فسوف يوفر المعرض منطقة إنتريرز شوبر الجديدة التي تعد منفذًا للأثاث ومستلزمات الديكور الراقية. ويمكن في هذه المنطقة المساومة على السعر حتى 50% من السعر الأصلي.

«يوفر كلٌّ من معرض الخليج للبناء، ومعرض الخليج للعقار، ومعرض إنتريرز أكبر وجهة عرض شاملة على الإطلاق موجهة إلى قطاع الأعمال لخدمة أسواق البناء والتصميم الداخلي والعقارات في منطقة الخليج الشمالية. ولاشك أن الفعاليات الجديدة سوف تساهم في تعزيز تجربة زوار هذا الحدث الذي أصبح حدثًا يترقبه الكثيرون ويحرصون على المشاركة فيه». 




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة