أخبار الإمارات



المسؤولون في أدنوك وبورياليس في حفل توقيع الاتفاقية.

المسؤولون في أدنوك وبورياليس في حفل توقيع الاتفاقية.

التوقيع على اتفاقية بقيمة 6.2 مليار دولار لمصنع بروج الرابع

20/12/2021

وقعت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) وشركة بورياليس النمساوية الكيميائية العملاقة اتفاقية الاستثمار النهائية لتوسعة مجمع بروج 4 لإنتاج البولي أوليفينات في الرويس بأبوظبي من خلال مصنع بروج 4 بتكلفة قدرها 22 مليار درهم (6.2 مليار دولار).
جاء ذلك بحضور الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، ورئيس اللجنة التنفيذية لمجلس إدارة شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك).
ويؤكد مشروع التوسعة العالمي التزام الشريكين بنمو بروج ودعم نمو قطاع التكرير والبتروكيماويات والتصنيع في الإمارات وتطوير منظومة صناعية متقدمة في الرويس، بما يتماشى مع استراتيجية الإمارات بتحفيز النمو في قطاع التصنيع والابتكار والتكنولوجيا المتطورة. وينتج بروج مجموعة من المواد الأولية التي تعتبر حيوية للعديد من الصناعات، ويتم تصديرها إلى العملاء في مختلف أنحاء العالم وكذلك تستخدم من قبل الشركات المحلية، مما يعزز سلاسل الإمداد المحلية للتصنيع والقيمة المحلية المضافة.
وسيسهم بروج - الذي يغطي مساحة تصل إلى أكثر من 500 ملعب كرة قدم أو ثلاثة أضعاف مساحة جزيرة المارية- في زيادة الطاقة الإنتاجية السنوية للشركة سنوياً من البولي أوليفينات تكفي لإنتاج أنابيب لتزويد أكثر من 35 منزلاً بالماء. وتــُستخدم مواد بروج ذات القيمة المضافة لتصنيع مجموعة متنوعة من المنتجات، بما في ذلك الأنابيب الصناعية والكابلات والأغطية ومعدات الحماية الشخصية.
وسيستفيد بروج 4 من النمو المتوقع في طلب العملاء على البولي أوليفينات لاستخدامها في تصنيع منتجات أساسية في أسواق في الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا. بالإضافة إلى ذلك، ستسهم المنشأة في تمكين المرحلة المقبلة من النمو في مجمع الرويس الصناعي من خلال توفير المواد الأولية لـ منطقة تعزيز للصناعات الكيماوية.
ستقوم أدنوك بإمداد بروج 4 بالمواد الأولية اللازمة، ومن المخطط تشغيل المشروع بنهاية عام 2025.
ويركز مصنع بروج 4 على تعزيز الاستدامة في العمليات من خلال الاستفادة من قدرات كلا الطرفين المساهمين، حيث سيستخدم المصنع تقنية بورياليس الخاصة بورستار لإنتاج مجموعة منتجات تركز على الاستخدامات المعمرة لقطاعات الطاقة، والبنية التحتية، والتغليف المتقدم، والزراعة. وستتيح هذه التكنولوجيا المبتكرة إنتاج أنواع منتجات تحتوي على ما يصل إلى 50 بالمائة من البولي أوليفين المعاد تدويره.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة