الإنشاءات الصناعية



المسؤولون في شركتى كيبيك وهانيويل أثناء التوقيع على اتفاقية استخدام تكنولوجيا العمليات التشغيلية.

المسؤولون في شركتى كيبيك وهانيويل أثناء التوقيع على اتفاقية استخدام تكنولوجيا العمليات التشغيلية.

هانيويل تعزز مفهوم المصنع المتصل

22/01/2018

يساعد البرنامج المتطور من هانيويل على ربط عمليات المصنع بأكمله، بدءًا من العمال إلى البنية التحتية، مما يتيح تعزيز الأداء وخفض التكاليف غير الضرورية والحد من توقف الماكينات.

طرحت الشركة العالمية للبرمجيات هانيويل منتجها «المصنع المتصل» الذي يساعد المصنعين على تشغيل مصانعهم بصورة أكثر أمانًا وكفاءة واعتمادية من خلال الاستفادة من قوة إنترنت الأشياء في المجال الصناعي. 
عُرض المنتج في معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك) الذي أقيم العام الماضي في شهر نوفمبر، ويتوافق مع التزام الشركة بتحقيق التميز التشغيلي للصناعات الإقليمية. 
وتساعد المجموعة الواسعة من منتجات التكنولوجيا الذكية التي توفرها الشركة على تعزيز إنتاج المصنع وزيادة عائداته بنسبة اثنين بالمائة، وتحسين نسب التشغيل بحوالي اثنين بالمائة، وزيادة الربح السنوي المحتمل بقيمة تقدر بحوالي 26 مليون دولار، كما يقول مسؤول بارز في الشركة. 
تركز شركات النفط والغاز في الشرق الأوسط على تعزيز أداء الأصول وضمان السلامة بطريقة تزيد الربحية في جميع أنحاء المشروع. وقد أدركنا أن الاستخدام الذكي للبيانات له أهمية كبيرة في الحفاظ على القوة التنافسية، كما يقول نورد جيلسدورف، رئيس هانويل الشرق الأوسط وروسيا وتركيا ووسط آسيا. 
«في هانيويل نحرص على الاستفادة من قوة إنترنت الأشياء من خلال البرمجيات المتطورة لربط جميع عمليات المصنع، بدءًا من العمال حتى البنية التحتية، بما يتيح له العمل بصورة أكثر ذكاءً مع الحد من التكاليف غير الضرورية وخفض وقت إيقاف الماكينات. وقد دأبت هانويل على توريد التكنولوجيا المتطورة لدعم صناعات النفط والغاز على مدى أكثر من 100 عام.»
يشتمل برنامج المصنع المتصل على ثلاث ركائز أساسية هي العمليات المتصلة، والأصول المتصلة، الموارد البشرية المتصلة. ومن خلال هذا النهج، تضمن هانيويل بأن يملك المشغلون الأدوات اللازمة للوصول إلى البيانات وتحليلها في الوقت الفعلي، مع تفهم جيد لظروف العمل في المصنع والعاملين فيه والأصول، وبالتالي تعزيز العمليات التشغيلية لتصبح أكثر اعتمادية وربحية وأمان. 
وبالإضافة إلى المصنع المتصل، عرضت هانويل عددًا من المنتجات الأخرى، وتشمل خدمات المصنع المتصل يو أو بي (UOP)، وهو جزء من مجموعة المصنع المتصل مع خدمات تعتمد على الحوسبة السحابية، والتي تقوم بتوقع التعقيدات التشغيلية وتوفر حلولا في الوقت الفعلي للقضاء عليها، ومن ثم خفض وقت إيقاف الماكينات غير المخطط وتحسين الأصول غير المنتجة.
المشروع
تقول هانويل أن الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة (كيبيك) سوف تستخدم مجموعة من تقنيات العمليات من شركة هانيويل يو أو بي، الشركة المتخصصة عالميًا في مجال منح التراخيص وتزويد تقنيات التكرير والبتروكيماويات، وذلك بهدف توسيع مجمّع التكرير والبتروكيماويات التابع للشركة في منطقة الزور، جنوب مدينة الكويت.
وستقوم شركة هانيويل يو أو بي بتوفير تراخيص التقنيات وتزويد خدمات التصميم والمعدات الرئيسية والمحفزات والتكنولوجيا المتطورة لإنتاج الوقود النظيف ومواد البراكسيلين والبروبـــيـــــــليـــــن والبتــروكــيـــمـــــاويــــات الأخـــرى.
وفي هذا السياق، يقول جون جوجيل، نائب الرئيس المدير العام للتكنولوجيا والمعدات المعالجة لدى شركة هانيويل يو أو بي: «عند الانتهاء من المشروع، ستكون لدى الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة أكبر مصفاة متكاملة للتكرير والبتروكيماويات في الكويت. وإضافة الى إنتاج العطريات والبروبيلين، سيشكل الوقود المطابق للمعيار الأوروبي الذي تنتجه المصفاة حجر الأساس ضمن مبادرة الكويت للوقود النظيف.»
وسيشمل المشروع مجمّعًا للتكسير الحفزي المائع للرواسب RFCC بقدرة إنتاجية تصل إلى 50 ألف برميل يوميًا مزودا بوحدات استرجاع الإيثيلين والبروبيلين، ووحدة Selectfining من هانيويل يو أو بي لإنتاج البنزين منخفض الكبريت بقدرة إنتاجية 24 ألف برميل يوميًا. كما سيتم استخدام وحدتين من Merox لمعالجة البروبان لإنتاج مركبات البروبيلين والأيزوبيوتان وإنتاج مكونات مزج الوقود النظيف، بما في ذلك مركبات ميثيل ثالثي بوتيل الإيثر المنتجة بواسطة وحدة UOP Ethermax، بالإضافة إلى وحدة Butamer لتحويل غاز البوتان الطبيعي إلى الأيزوبيوتان.
كما يتضمن العقد وحدة إنتاج الوقود CCR Platforming بقدرة إنتاجية 66 ألف برميل في اليوم، ووحدة معالجة البنزين الخام بالهيدروجين لإنتاج وحدات تخزين مركبات البنزين بقدرة إنتاجية تصل إلى 74 ألف برميل يوميًا، بالإضافة إلى مجمّع LD Parex للمركبات الأروماتية الذي يشتمل على وحدات Sulfolane و Isomar و Tatoray لمعالجة العمليات من هانيويل يو أو بي، وذلك لإنتاج 1.4 مليون طن متري سنويًا من البارازيلين، الذي يعدّ المكون الأساسي لإنتاج المواد البلاستيكية.
وبالإضافة إلى ذلك، ستعمل وحدة إزالة الهيدروجين من البروبان Oleflex على إنتاج 660 ألف طن متري سنويًا من بروبيلين البوليمر، والذي يعد من العناصر الأساسية الأخرى التي تدخل في إنتاج مواد البلاستيك والمطاط الصناعي ومواد البنزين المُضافة.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة