أخبار السعودية



إي دي إف الفرنسية تسعى للحصول على عقود مشاريع نووية

22/01/2018

نقل تقرير إخباري عن مصادر رفيعة المستوى بأن شركة إي دي إف التي تديرها فرنسا تسعى إلى المشاركة فى مناقصة لبناء مفاعلين نوويين فى المملكة العربية السعودية.
وتعتزم المملكة العربية السعودية التي ترغب في خفض استهلاكها المحلي للنفط، بناء 17.6 جيجاواط من الطاقة المولدة بالوقود النووي بحلول عام 2032، وكانت قد أرسلت طلبًا للحصول على معلومات من الموردين الدوليين لبناء المفاعلين، وذلك وفقًا لما ذكرته رويترز.
ومع انتهاء مدة الرد على الطلب بحلول أوائل عام 2018، من الممكن أن تطرح مناقصة رسمية في منتصف عام 2018، ولكن على الأرجح نحو نهاية عام 2018 أو أوائل عام 2019.
وذكر التقرير نقلاً عن المصدر بأن إي دي إف اجرت محادثات مع السعودية حول بيع مفاعلات ضغط أوروبية مصممة من قبل اريفا - وهي اكبر نموذج مفاعلات فى العالم بسعة 1600 ميجاواط ولكنها لم تؤكد علنًا انها تتقدم للمناقصة.
وتعد الخطط النووية السعودية من أكبر الخطط في صناعة تعاني من ضعف الطلب بعد كارثة فوكوشيما اليابانية في عام 2011.
وقال مسؤول نووي سعودي في مؤتمر عقد في أبوظبي في نوفمبر الماضي بأن المملكة تدرس نماذج المفاعلات في النطاق الذي يتراوح بين 1000 و1600 ميجاواط.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة